هل قناتك تحتوي على 1000 مشترك؟ لديك مشاهدات جيدة !!! YouTube تساعدك في تصدر المحتوى الرائج ترند ليوم



هل قناتك تحتوي على 1000 مشترك؟ لديك مشاهدات جيدة !!! YouTube تساعدك في تصدر المحتوى الرائج ترند ليوم


وأخيرا YouTube تقرر دعم القنوات الجديدة ذات 1000 مشترك فاكثر ,أذا كنت صاحب قناة على YouTube قد حققت هذا الشرط فهذة التدوينة تهمك , الكثير من الفيديوات الجديدة التي يتم رفعها على منصة YouTube من قبل منشئي محتوى جدد لا تلقى طريقها الى حصد الكثير من المتابعين على الرغم من أمتلاكها مقومات المحتوى الجيد من ناحية جودة الفيديو وفكرتة وحصولة على الآف المشاهدات في وقت قصير.

وبدأ من يوم 21/8/2019 تقوم YouTube بالمباشرة في ترشيح الفيديوهات التي سوف تكون لها الحظ في تبويب المحتوى الرائج الذي هو حلم كل يوتيوبر أن يكون أحد فيديوهاتة أحتل الترند لثانية واحدة فقط , تبويب المحتوى الرائج على منصة YouTube يظم الفيديوهات الأكثر مشاهدة ووقت تشغيل وبالطبع هي الأكثر تحقيقا للأرباح لأنها تجلب مشاهدين لهذا التبويب.


بدءًا من اليوم، سنقوم بتسليط الضوء على منشئي المحتوى ضمن علامة التبويب "المحتويات الرائجة" بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا. كل أسبوع ولمدة 24 ساعة، سيحصل أحد منشئي المحتوى على شارة "منشئ صاعد" تظهر إلى جانب اسم قناته ضمن علامة التبويب "المحتويات الرائجة". يتم تحميل المزيد من مقاطع الفيديو الرائعة على YouTube

 اليوم أكثر من أي وقت مضى. يتم إنشاء تنسيقات جديدة ويولد نجوم وفنانين جدد كل لحظة. مع مرور أكثر من 1000 من المبدعين على 1000 مشترك كل يوم ، تبرز المواهب الجديدة باستمرار. نريد الاحتفال بهؤلاء المبدعين والفنانين الصاعدين ومساعدتهم على بناء جمهور أكبر.

جميع منشئي المحتوى الذين تضمّ قنواتهم أكثر من 1000 مشترك مؤهلون ليكونوا منشئون صاعدون وذلك وفقًا لعوامل متعددة منها عدد المشاهدات ووقت المشاهدة، فضلاً عن نمو عدد المشتركين. يشارك فريقنا أيضًا في عملية مراجعة للمساهمة في تحديد منشئ المحتوى الذي سيتم اختياره. 


بدءًا من اليوم ، سنسلط الضوء على المبدعين والفنانين الذين هم "على الطريق" في قسم جديد من علامة تبويب "الاتجاه" في الولايات المتحدة. كل أسبوع ، سيتم تسليط الضوء على أربعة من المبدعين والفنانين وعرضهم ليوم كامل على Trending مع الشارات التالية: Creator on the Rise أو Artist on the Rise (محتوى موسيقي).

سيتم اختيار صانع محتوى واحد أسبوعيًا، وسنقوم بإشعاره بمجرد حصوله على شارة "منشئ صاعد" حتى يتمكن من مشاركة تلك اللحظة مع المعجبين. نأمل أن تساعد هذه الميزة مستخدمي YouTube في العالم على اكتشاف منشئي المحتوى الملهمين.YouTube قدمت مساعدة مجانية لهذة القنوات

وهي أن تختار فيديو من أي قناة تخطت عتبة الألف مشترك وتضعة في تبويب المحتوى الرائج “ترند” لمدة يوم كامل أعتمادا على عدد المشاهدات ووقت المشاهدة وصرحت YouTube أنها تريد أن تساعد منشئي المحتوى المبتدئين في العمل على YouTube من أجل الوصول الى قاعدة أكبر من المتابعين.

يشمل هذا بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتكون أمام الفيديو الفائز عبارة “منشئ صاعد” لتميزة ويكون ذلك أعتماداً على وقت المشاهدة ومدة التشغيل الفيديوهات , وكذلك على نمو عدد المشتركين الأيجابي في فترة قصيرة , يوتيوب تختار يومياً فيديو وعلى مدار 24 ساعة ولكل أيام الأسبوع .وبعد أختيار

 مقطع الفيديو يتم أرسال أشعار الى صاحب القناة عبر البريد الألكتروني لقناتة تخبره أن أحد فيديوهاتة قد حصل على شارة منشئ” محتوى صاعد” ليشارك هذة اللحظات الجميلة مع مشتركي قناتة , نشكر اليوتيوب على هذة المبادرة الجميلة التي تدعم صانعي المحتوى الجدد فهم يستحقو ذلك وتكون الفرصة سانحة أمامهم لمدة يوم كامل يتصدر الترند ليحصل على متبعين جدد لقناتة .


أي مؤلف أو فنان لديه أكثر من 1000 مشترك مؤهل للتميز. سيتم تسليط الضوء على المبدعين والفنانين على The Rise استنادًا إلى مجموعة من العوامل بما في ذلك عدد مرات المشاهدة ووقت المشاهدة ونمو المشتركين. يشارك فريقنا أيضًا في العملية للمساعدة في اختيار المبدعين المؤهلين الذين سيتم عرضهم.سيتم تسليط الضوء على اثنين من المبدعين والفنانين كل أسبوع ؛ سنخبرهم متى يتم تمييزهم حتى يتمكنوا من مشاركة اللحظة مع معجبيهم القدامى والجدد! نأمل أن يساعد هذا العالم في اكتشاف المبدعين الجدد الملهمين.

أن هذة المساعدة من قبل اليوتيوب تكون مستمرة 24/7 لدعم القنوات الجديدة هل أنت صانع محتوى جيد وحاصل على عدد مشتركين يأهلك لأن تحصل على الشارة ؟  أكتب في تعليق ما هو شعورك وأنت تتصدر الترند بمساعدة اليوتيوب .

للمزيد من التوضيح كما عودناكم على مدونة شروحات للمعلوميات شروحات دائما مرفوقة بالدرس فرجة ممتعة

- مصادر : Creator Blog
- مصادر : Trending
- مصادر : Support.google
- مصادر : Youtubearabia

أضف تعليق

أحدث أقدم

Comments

no-style